بسم الله الرحمن الرحيم
السيرة الذاتية للعضو اعتز بربي

رقم العضوية 232177

الاسم المستعار اعتز بربي
آخر دخول للموقع 23/01/2021 03:02:13 م
أنا فتاة من السعودية غير قبيلية مطلقة ومرجع أصلي الحجاز و أقيم في السعودية في مدينة جدة عمري 51 عدد الاطفال 2 مستواي التعليمي  ماجستير  و بالنسبة لعملي فأنا ربة منزل حالتي المادية متوسطة و بالنسبة لمستوى التدين فأنا عادية و حالتي الصحية سليمة و بالنسبة للمواصفات الشكلية فأنا جميلة ولون بشرتي حنطية فاتحة  و وزني 63  كجم و طولي 155  سم و بالنسبة للموافقة على التعدد يحتاج الأمر الى تفكير

و هذه معلومات أخرى تفصيلية عن شخصيتي :
انا إمرأة دخلت العقد الخامس من عمري لا اكترث لعداد سنوات العُمر ولا القي للسنين بال ولا اخجل ابداً من ذكر عُمري كأغلب النساء ربما ذلك هو السر الذي جعلني محتفظة بشباب قلبي وحلاوة روحي وحيويتي وبهجتي ، رغم ان الجمال الذي اؤمن به هو جمال الروح والخصال والطباع الا ان ربي اكرمني بأن يكون شكلي و قوامي لا يشيران لعمري الحقيقي ، انيقة في ملبسي ومحافظة على رشاقتي ولبقة في حديثي ولله الحمد ،

اجتماعية خفيفة الظل محبة للحيااااااة ورُزقت بفضل الله محبة الخلق ،
من طبعي النظافة وادمان الروائح العطرة في كل شيئ حولي منظمة واحب الترتيب والتناسق في كل مايخصني ويخص منزلي وزوجي واولادي .....وكل تفاصيل حياتي .

واعية ومثقفة ومتعلمة تعليم عالي ، صاحبة فكر ومبادئ ....منهجي في حياتي هو :
( عامل الناس كما تُحِبَ ان تُعامل )

درست اكثر من مجال واتحدث اكثر من لغة ولله الفضل والمنَّة ، اختلطت بالكثير من الثقافات منذ طفولتي حول بعض دول العالم ......اعشق السفر ثم اعشق السفر ثم اعشق السفر والمغامرة والموسيقى والفنون السبعة .

اتذوق الأدب والشعر واحب الكتابة كهاوية .

رياضتي المفضلة االسباحة وركوب الدراجة والمشي .

مخلصة و وفية وحنونة و ودودة وشاعرية وحساسة جداً (للأسف 😔) ،
صادقة اكررررررره النفاااااااق والمنافقين ..... واكررررررره الكذب والمخادعين ، واضحة جداً واكره الغموض ، كريمة وابغض البخل .

حالمة وعاشقة ورومانسية .... وللأمانة لم اعد اعرف ان كانت كل تلك الصفات هي نعمة ام هي نقمة في مثل هذا الزمان فوالله العظيم قد تعجبوا لو قلت لكم اني اعلم يقيناً ان البعض سينفر منها وقد يراها عيوباً وليس مميزات .
لقد عانيت كثيراً من صدقي في زمن كاذب ومن احساسي المرهف في زمن قاسي ومن كرمي وعطائي في زمن جاحد . ( لا ادَّعي المثالية ولكني احبها )
ولست متشائمة ....ولكنها الحقيقة .....انه ( زمن العجائب ) ،...... والله المستعان .

لكن ..... ورغم كل الصعوبات وخيبات الأمل التي امتحني الله بها في حياتي ، إلا انه سبحانه قد مدني بالقوة والثقة في النفس وفي ماوهبني وانعم عليَّ من مميزات كالصمود والتفاؤل دااااااائماً بغدٍ اجمل ..... لا يكسرني الفشل وانما يعلمني ويقويني ، لم يفقدني ايماني بالله ولا ثقتي في الله عز وجل ، فيكفيني انه ربي .....وانه هو المطلع العليم الذي يعلم كل تفاصيل حياتي ومعاناتي التي مررت بها ، وهو العالم بمدى عطائي و وفائي وصدقي واخلاصي وحسن نيتي واخلاقي ولا يعنيني بعد ذلك شيئاً .
فقد يظلمك اقرب الناس ولكن الله حاكم عادل تعالى عن الظلم وحرمّه على نفسه فكيف لي ان لا اكون مطمئنة القلب ومتفائلة ومرتاحة البال والخاطر ومؤمنة بالقدر خيره وشره ، فكل ما اصابنا لم يكن ليُخطئنا وما اخطأنا لم يكن ليصيبنا ولو اجتمع لذلك اهل الارض والسماء .

ومن هذه النقطة بالتحديد اسمحولي ان انتهز الفرصة وابعث من هذا المنبر نداء يليق به
لعلي استطيع ان اوصل صوتي وصوت كل متضرر و متضررة لأكبر عدد ممكن من المشتركين والزائرين لهذا الملف لعلي اساهم ولو مقدار ذرة في تغيير خصلة من خصال المجتمع السيئة .

هل تتفقوا معي انه مهما عملنا وحاولنا لن نفلت من اقدارنا التي كتبها الله لنا ونحن في ارحام امهاتنا فالزواج والطلاق والذرية والاعمار والرزق والعِلم والسعادة والشقاء ( سواء من حيث العدد اوالنوع )
كلها كُتِبَتْ علينا من قبل ان نخرج للدنيا ... نخرج لهذه الدنيا لنحقق في مسيرة حياتنا اقدار الله علينا .

ومن الجهل ان نقاضي الناس ونحكم عليهم من تجارب لم تنجح في حياتهم ونحبطهم ونؤذيهم ونحكم عليهم بالفشل او نوصمهم بأن بهم عيب اوانهم غير مؤهلين ..... بدون أي يقين ولا وجه حق ..... فنظلمهم ونحرمهم من حق كفله الله لهم .
انه حق التفاؤل الذي امرنا به سيد الخلق وحق المحاولة للفوز بالحب والحياة والسكن والطمأنينة والنجاح الذي يتمناه كل انسان لنفسه ،
اسلوب تفكير عقيم و وحشي وظالم ولا يرضي الله عز وجل في شيئ فلنتقي الله في انفسنا .

اتمنى من كل قلبي ان يتخلص مجتمعنا من هذا الأمر المخزي لأنه لا يليق بديننا ولا بحال من الاحوال .

كن الصحابيات يتزوجن فور طلاقهن وقد يتزوجن لمرات عديدة وقد يُلَمِح ْ الرجل بالخطبة للمرأة وهي ماتزال في عدتها سواء مات عنها زوجها او طلقها وهو امر اجازه الله في شريعتنا الاسلامية رحمةً ورأفةً بعباده حفاظاً على المرأة لتكن دائماً في عصمة وحماية رجل يعفها ويصونها ويحتويها لتجنب الوقوع في اليأس او الاكتئاب او الرذيلة
لأنه يعلم سبحانه وتعالى ان الطلاق امر مباح شرعاً وحلاً ملائماً لبعض الحالات وقد يكون رحمة لحالات اخرى .... فهو لا يعيب شخص بعينه فالزواج شركة نجاحها وفشلها سيكون في رصيد كلا الشريكين .
نصيحتي لكل اخت غالية ولكل اخ كريم قد تعرض لتجربة الطلاق ولو لمرات عديدة اديروا ظهوركم للجهلاء ولا تسمعوا لتفاهة عقولهم واقوالهم لا تحبطوا ولا تكتئبوا وكونوا واثقين في انفسكم ولا تحرموا انفسكم من حقكم في الحياة تخوفاً من رأي ونظرة فيئة انانية وظالمة من المجتمع حاولوا من جديد واطلبوا من ربكم بالابتهال له والدعاء بالتوفيق والسداد والسعادة ف ربي وربكم رب ٌكريم .

ويامن اشغلتم انفسكم باحوال غيركم وامورهم الخاصة ونصبتوا انفسكم ارباباً وحكاماً عليهم لتشوهوا في سمعة الناس او لتحطموا في معنوياتهم ونفسياتهم وتحرموهم ما احل الله لهم لأنكم تسببتوا في شعورهم بالخزي والذنب جعلتموهم يخافوا السنتكم واصابعكم ان فكروا ان يمارسوا حقهم في الحياة ليتزوجوا ... قد تدفعوا بهم للرذيلة ، وتحملوا أوزارهم فاتقوا الله وامتنعوا عن ذلك الفعل باخوانكم واخواتكم وانشغلوا بإصلاح انفسكم وعيوبكم واتركوا الخلق للخالق...... فما حدث لهم قد يحدث لكم انتم ايضاً او لأقرب واحب الناس إليكم فلا تأمنوا على انفسكم من اقداركم .

اسأل الله لي ولكم الهداية والعفو والعافية والعفاف والستر والرضا والتوفيق .

((((( اعتذر منكم عالاطالة واشكر لكم رحابة صدركم وطول بالكم ))))))) .... ودمتم بخير🌹

الشروط و الموصفات التي أرغب أن تكون في الطرف الآخر
أشترط أن يكون من الجنسية  بدون شروط والقبيلة بدون شروط وحالته الاجتماعية بدون شروط ومرجع أصله بدون شروط ويقيم في بدون شروط وأن يكون عمره من 50 إلى 60 أتمنى أن يكون مستواه التعليمي جامعي ماجستير دكتوراه وبالنسبة لطبيعة عمله فأرغب أن يكون موظف حكومي موظف أهلي متقاعد أعمال حرة وبالنسبة لحالته المادية تكون متوسطة جيدة ممتازة وبالنسبة لمستوى التدين أرغب أن يكون عادي محافظ وحالته الصحية سليم وبالنسبة للمواصفات الشكلية : الجمال متوسط وسيم ولون البشرة بدون شروط ووزنه من بدون شروط كجم إلى 90 كجم وطوله من 165 سم الى 185 سم

و هذه شروط تفصيلية في الطرف الآخر:
اريده رجل كريم و شهم وغيور راقي في تعامله مع المرأة وحنون يحترمها ويحتويها ويشعرها بالحب والأمان ، احبه قوي البنية صحيح البدن رياضي مهتم بنفسه وباناقته ونظافته يكون متعلم ذا ثقافة عالية يعشق السفر والمغامرة ويحب الحياة يكره الروتين والرتابة لبق في كلامه ، خفيف في ظله ، قوي في شخصيته رغم طيبته وحنانه ، مستمع ومحاور جيد ، باختصار اريده افضل مني في كل شيئ لأستكين تحت جناحه مطمئنة فلا اخشى الرياح وان عصفت وانا في سفينة هو رُبانها . اعرف اني اتمنى الكثير ولكنه على الله يسير .
كلنا نتمنى دائماً الاحسن والأفضل في كل شيئ رغم علمنا بأن الكمال لله وحده .
قد تتمنى في الشريك الف صفة لا بأس في ذلك ... فذلك يدل على كل مايلامس قلبك و وجدانك ويحقق لك السعادة والرضا كما انه يدلل على كل متطلباتك وامنياتك وما انت مهتم به كما انه يعتبر مؤشر لنفسيتك واسلوب حياتك ، انت تعلم انك في الغالب لن تجد كل تلك الصفات مجتمعة في شخص واحد ولكنها رسالة واضحة للطرف الآخر ان وجد في نفسه معظم الصفات سينجذب اليك وينسجم معك متأملاً ان يكون كليكما هو الخيار الانسب للآخر لبداية حياة جديدة ناجحة وسعيدة .
( والله الموفق )
في الختام اود ان اوضح ان ارتباطي برجل متزوج يقلقني نوعاً ما ، لا انتقد التعدد ولا اُحَرِّم ما احل الله ( اعوذ بالله ان اكون من الجاهلين ) هو وضع اجتماعي قائم ولكني اخاف ان لا استطيع التعايش معه ، فالزوج بالنسبة لي هو قرَّة عيني ونظرها فربما لن احتمل فكرة المشاركة فيه ، زوجي هو كل دنيتي واريد ان اكون كل دنيته .

(( للعلم هناك معلومات احتفظ بها لصاحب الشأن الذي اراه مناسباً لي ويراني مناسبة له ))
والله ولي التوفيق .
 
ارسال رسالة طلب تواصل   إضافة للمفضلة
 

يجب عليك التسجيل للتمكن من ارسال الرسائل و الاستفادة من الميزات الاخرى للموقع
للتسجيل إضغط هنا
 
 
رقم الجوال
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور؟
 
 
أنا شاب وأرغب التسجيل
أنا فتاة وأرغب التسجيل
إتصل بنا